عدد المشاهدات : 64



ولد هاني حلمى عازر، عام 1948 بمركز طنطا في محافظة الغربية، ودرس الهندسة في جامعة عين شمس، وبعد تخرجه من كلية الهندسة سافر إلى ألمانيا ليدرس الهندسة المدنية في «بوخوم».

ترأس هاني عازر فريق بناء نفق تحت برلين سنة 1994، ثم أصبح بعد ذلك كبير المهندسين لأكبر محطة قطارات في أوربا، واعتبره الألمان شخص قيم وثمين لما لديه من علم غزير وفكره المبدع فكانوا يصدقون كل ما يقوله.

أهم أعماله
كان أول نفق نفذه «عازر» في عام 1979 في منطقة دورتموند، حيث كان حديث التخرج في جامعة بوخوم، ونظرًا لتفوقة أخذته شركة "بولنسكى" وكانت لديه مهمة حفر نفق يمر فيه مترو دورتموند، وكانت مهمة صعبة لأن الأرض هناك أرض مناجم فحم، بمعنى أنه تكثر بها الانهيارات لكونها تربة غير مستقرة، لكن توصلت إلى حلها عن طريق إنشاء نفق من حديد بنفس فكرة عمل آلة الأكورديون الموسيقية مصمم بشكل يعتمد على المرونة التي تراعى اهتزاز الأرض خلال مرور القطارات بها، وكانت أول مرة تستخدم فيها تلك التقنية في ألمانيا، فلفتت إلىّ الأنظار، وبعدها شارك في تنفيذ العديد من المشاريع المهمة في برلين منها مطار برلين".
تكريمه
كرمته المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل في 26 مايو 2006 في افتتاح محطة برلين للقطارات لمجهوده وخدمة الدولة الالمانية بوسام الجمهورية الألمانيه. ثم كرمه الرئيس الأسبق حسني مبارك ا أكتوبر 2006

عينه رئيس الوزاء المهندس ابراهيم محلب مستشارا لوزير النقل في عهد الرئيس السيسي ...

ادرج في قائمة الشرف الوطني المصري ... باب المتفوقين في 11/6/2015 بعد منحه القلاده من الطبقه الماسية


أكثر...